الأربعاء، 26 ديسمبر، 2012

متهرجوش يا مسلمين






فعلا الشجرة دى شكلها جميل أوى ومبهج ومبهر أحيانا, بس مش معناها إننا كمسلمين نجيب شجر من ده اليومين دول ونزوق فيه فى البيت ونعيش جو الكريسماس . متزرعوا شجر طول السنة قدام بيوتكم وتزوقوا فيه زى مانتوا عايزين حتى هتاخدوا ثواب .

أى نعم الأفلام الأمريكية بتصور يوم الكريسماس ده بغاية الروعة , التلج الأبيض نازل بيتمرجح من السما والشجر المنور والشوارع النضيفة والهدوم الشتوى الشيك جداا وبابا نويل ماشى يوزع هدايا على إللى يقابله ببلاش والكل سعيد ومبسوط وأجواء ساحرة وخيالية أى حد يتمنى إنه يعيشها .

وأفلام العرب بتجيب أعياد المسلمين قاعدين قدام الفرن حرانين بيعملوا كحك العيد وملحوسين دقيق ,والفقرا مش لاقيين هدوم جديدة يلبسوها  وحالتهم تقطع القلب , وحوادث بتحصل أول يوم العيد , وكتر خيرهم أوى لو جابو صلاة العيد من بعيد شوية وميطولوش أحسن الناس تحب الصلاة ولا حاجة تبقى مصيبة !

بس ده بردو مش معناه إن من جوانا نفضل طقوس غير المسلمين على طقوس المسلمين

مع العلم إن طرق الإحتفال دى لم ينص عليها لا دينهم ولا ديننا , يعنى ربنا مأمرمش المسحيين إنهم يجيبوا شجر يزوقوه ولا أمرنا نجيب كحك وننقشه , كل واحد بيصنع عيده بعينه وبطريقته إللى تفرحه وتفرح إللى حواليه وتميز أيام العيد عن باقى الأيام , المهم إننا نحتفل وبس

يعنى إحنا ممكن نخلق من أعيادنا صورة تخلى كل الناس يتمنو إنهم يشاركونا فيه , ليه دايما بنستسهل التقليد وكأننا كائنات غير قادرين على الإبتكار , ليه دايما إللى بيعملوه غيرنا حلو أوى فى عينينا , وإللى بنعمله إحنا بنعمله أحيانا وإحنا خجلانين ,

أكيد أكيد ديننا أمرنا نتعامل معاهم بخلق حسن ومنبدأش بالإساءة معاهم ونعيش فى مكان واحد آمنين , وأى نعم الدين لله والوطن للجميع ,بس مش معناه أبدااااااا إننا علشان نتودد ليهم  نملى بيوتنا بشجر عيد الميلاد ونجيب لأولادنا ماسكات بابا نويل , مع العلم إن بابا نويل راجل ملتحى , يعنى إحنا لو جيبنا واحد ملتحى بجد من المسلمين يوزع على الناس هدايا فى الشارع  فى العيد هيتقبض عليه , إنما لحية بابا نويل على قلبنا زى العسل


كنت زمان بسمع المسلمين بيقولوا لبعض ولغير المسلمين فى التوقيت ده هابى نيو يير , ودا أكيد مش صح , إنما لما توصل إننا نقول لبعض " مارى كريسمس " يبقى بقينا فى غيبوبة ومحتاجين نفوق دى مش شياكة ولا تحضر .

مش محتاجة أقولكم فتاوى وكلام كبير علشان أقنعكم إن الكلام ده مخالف لعقيدتنا ,إحنا كلنا عارفين كدة كويس , 





إنما إللى أعرفه ومتأكدة منه ومش محتاج تفسير ولا تأويل عندى , إنى مسلمة وعقدتى هى عقيدة الدين الإسلامى ومدام أنا مؤمنه بعقيدة الإسلام , دا معناه بمنتهى البساطة إنى غير مؤمنه بعقيدة أى دين تانى , فمينفعش بإسم التحضر والرقى أخلط فى العقائد , إحنا عايشين فى بلد واحدة آه نعيش بسلام واحترام أى نعم , إنما عمر ما كانت ولا هتكون عقيدتنا واحدة ودا المفروض ميزعلش حد من الطرفين .

  أحب أقول لناس كتير بالبلدى كدة ومن غير كلام كبير من أختكم المسلمة , متعيشوش دور الوحدة الوطنية والمدنية ومتهرجوش يا مسلمين ......


الخميس، 20 ديسمبر، 2012

الأمومة شعور..غير مرتبط بالقدرة على الإنجاب !!



الأمومة لغز محير , فالأنثى تولد وبداخلها شعور الأمومة  يبحث عن سبل إطلاق سراحه ليفيض على من حوله , فنجد أن البنت الصغيرة تظهر عليها علامات الأمومة قبل ظهور علامات الأنوثة , فبمجرد أن تستطيع الطفلة الصغيرة التعبير عن مشاعرها تبدأ بممارسة الأمومة على دميتها ومن ثم على أخيها الصغير وإن لم تجد فتبحث عن ابن جارتها الصغير ,فغريزة الأمومة تحركها وكأنها لا تترك لها الخيار .

 فتسلك الأنثى طريقها فى الحياة تبحث عن الحب والإحتواء , وهو أول درجة تصعد عليها حتى تصل إلى منتهى أملها وهى أن تصبح أما , ثم تخطو الخطوة الثانية وهى الزواج بمن تحب , وغالبا ما تظن المرأة أن بالزواج ممن تحب وصلت لمنتهى أملها فى الحياة ,, ولكن سرعان ما تكتشف أنه لايكفى , مازالت هناك أحاسيس سجينة تتصارع بداخلها لتخرج , تتحكم بكل جوارحها , فعيناها تتوق للنظر إلى عين طفلها وتتأمله , ويدها تشتاق لأن تلمسه وتحتضنه , وأذنها تبحث عن ضحكاته , وأنفاسها تتلهف لتختلط بأنفاسه , وقلبها يخفق شوقا لسماع كلمة أمى ..

وكأن الزمن يتوقف عند تلك الرغبة ,أريد أن أكون أما ..


ولكنها تغفل عن حقيقة أنها لا تحتاج للإنجاب لتصبح أما ,, فهى حقا أما بمعنى الكلمة , ولكنها تبحث عمن يتيح لها ممارسة تلك الأمومة , فسعادتها فى هذا العطاء , الله فطرها على ذلك .
فلو لم تكن الأمومة فطرة وغريزة , لتخلصت الأم من طفلها قبل أن تلده , من شدة ما تتعرض إليه من ألم ووهن , ما كانت الأم لتحلم باليوم الذى ترى فيه وجه طفلها, وهى تعلم أنها فى نفس اليوم ستتعرض لأكبر ألم فى حياتها ,ألم كفيل بأن يسلبها روحها فمن يطيق هذا الألم سوى الأم .



لكانت فضلت الإستقلال بحياتها بعيدا عن التقيد بأطفال صغار تتطلب رعايتهم وتربيتهم التفرغ لهم كليا وتضحى بكل ساعة بل دقيقة فى يومها من أجلهم , فهم يشغلونها حتى أثناء نومها , بل أحيانا فى أحلامها.

الأمومة لغز حير الأم نفسها , فكثير من الأمهات يتعجبن كيف يتحملن كل هذا الألم والإرهاق والتقيد والإنشغال , وكيف يزول كل هذا بمجرد ابتسامة يبتسمها طفلها فى وجهها , كيف تكون فى قمة ألمها ويأسها , ويفعل طفلها شيئا يجعلها تضحك من قلبها وكأنها لم تضحك من قبل , كيف تستهلك وتضعف مع مرور الأيام والسنين ويكفيها أن تراهم يكبرون سعداء ,فهى تستمد سعادتها من سعادتهم
لو كان شعور الأمومة مرتبط بالإنجاب , ما كنا لنسمع بقصص نساء لم يقدر الله لهن الإنجاب ولكنهن تكفلن بأولاد غيرهن وكانوا لهم خير أمهات .


فلو لم تستطع المرأة الإنجاب لأمر قدره الله لها فلتبحث عن شئ يساعدها فى إخراج هذه المشاعر الدافئة الكامنة بداخلها ,ولتحمد الله على ما آتاها ,وتثق بأن الله قد خبأ لها ما هو خير من ذلك ,فهناك نساء استطعن الإنجاب ولكن لم تتيح لهن الحياة فرصة إكمال الطريق مع أولادهن وتركوهم يبحثون عن دفء الأمومة فى كل من حولهم .


فالأم نعمة كبيرة والأمومة عطاء لا ينقطع ولا يبحث عن المقابل , فلا عجب من أن تكون الجنة تحت أقدامهن , فصبحكى الله ومساكى بالخيروالبركة يا أمى ..

الأحد، 18 نوفمبر، 2012

يا حبيبى يابنى ....



حبيبى يابنى ,يا كل عمرى
يا أحلى عمر عشته  فعمرى
يا بسمة ضاعت من فوق شفايفى

خلى بالك من اخواتك انت الكبير

قولهم ماما هتيجى , مش هتتأخر كتير

هعيش أستنى يوم لقاكم ,دا كل أملى
 متخافوش ومتزعلوش , دانا جاية دغرى
أنا يعنى هقعد أعمل إيه لوحدى

 
من غير ما أطبخ أكلة حلوة بتحبوها
من غير ما أزعق , أطباقكم تخلصوها
من غير ما أجيب هدوم جديدة تلبسوها 


من غير ما نتعب ونجيب فلوس وتصرفوها
من غير ما أرتب كل حاجة , وتبهدلوها
من غير ما أصلح حاجات كتير ,بتبوظوها

من غير ما طبطب عالصغير لما يزعل مالكبير

من غير ما ابوس أجمل خدود , وآخد الحضن الكبير
من غير ما نلعب لعبة حلوة , واحنا قاعدين عالسرير
من غير ما أنام ,وحد منكم ينده عليا , والنوم يطير

 
من غيركم أكيييييييييد هتعب كتير
بس فى غيابكم مليش غير ربى ..
هو وحده عالم بوجعى ,هو اللطيف الخبير 


يارب أولادى بأمنتك .... وحزنى إنت عليه قدير

الاثنين، 10 سبتمبر، 2012

أنا فاهمة كل حاجة .. بس عايزة أفهم كمان شوية !!!!




دلوقتى لما يبقى فى ناس محترمين ... أخلاقهم عالية ... شايفين شغلهم تمام ... ملف حياتهم وشغلهم مفيهوش نقطة سودة ... ومش بشهادتهم هما , لأ بشهادة الجميع  ..........

( إنتوا معايا .. واخدين بالكو ) شايفين عينى الشمال بتبربش لواحدها خلو بالكو دا مرض معدى  (أصلى واخدة الموضوع على أعصابى شوية )

أبطل رغى وأرجع للموضوع

يقووووووم الناس دول ياخدو قرار إنهم يربوا دقنهم ... ليييييييييييييييييه ...

مش شغلنا هما حريين ...



يربوها إقتداء بالرسول .. ولا علشان بيوفروا فلوس الحلاق .. ولا علشان يضفروها .. هما حريين ... المهم إن قرارهم ده مش هيضر حد ولا حتى هيضرهم شخصيا ولا هيضر شغلهم

 ( واخدين بالكمعينى اليمين بدأت هى كمان تبربش , قولتلكم المرض معدى  .. نكمل


تقووووووووووووم تيجى ناس تانية .. توقفهم عن العمل ...

ليييييييييييييييييييه ..

إحلقوا دقنكم الأول وبعدين تعالوا إشتغلوا ...

ليييييييييييييه ..


 أهو كده .. (أحتمال تكون دقنهم دى هتشوكهم )

الناس بقى اللى ربوا دقنهم الموقوفين دول .. بيطالبوا بحقهم إنهم يرجعوا شغلهم ... والكل مطنش وعاملين نايمين والمنبه لسه مضربش


وأسمع ناس بتقول ... طب كانت دقنكم دى فين من زمان ولا الإيمان منزلش عليهم إلا لما الإخوان مسكوا الحكم ؟

هو فى حاجة فضلت على حالها بعد الثورة .. ما حاجات كتير اتغيرت .. وحاجات كتير مكنش حد عارف يعملها قبل الثورة وعرف يعملها دلوقتى ... إشمعنى دول إللى حكايتهم بقى فيها إن

واحدة قيلالى النهاردة شغلهم أهم حرام عليهم  .............. طيب هو مين اللى وقفهم عن العمل .. الناس عايزة تشتغل ..


إللى أنا فاهماه إنها العقدة القديمة مازالت بشنيطة عند بعض الأفراد اللى نشأت وترعرعت على إيد النظام القديم  وللأسف مازال ليها كلمة وسلطة فى وقتنا ده

عقدة الدين ... إعمل أى حاجة .. أى حاجة ..  بس متقولش أصل دينى إللى بيقولى كدة ... يا نهار اسود انت متدين

ربى دقنك آه بس متقولش إقتداء بالرسول لأ كدة غلط  وكدة الشغل هيتعطل والسياحة هتنضرب والشواطئ هتتقفل وعلاقتنا بالدول التانية هتبوظ وهنروح فى ستين داهية ...

ممكن تربيها إقتداء بسمير الإسكندرانى ماشى نعديها دى .. كدة ميت فل وعشرة انت كدة ماشى صح

تقصر بنطلونك إقتداء بالرسول .. إوعى .. كدة هتتحط فى اللستة السودة ... ممكن تقصره إقتداء ببرمودة تامر حسنى ماشى إحنا معاك وكلنا بنحبك ومتخافش من أى حاجة

... حتى لو كانوا بيفكروا إن الدقن دى بتعكس منهج  وسلوك فى دماغ الشخص إللى مربيها هما مش راضيين عنه ومش حبينه ... طيب هو لما يحلقها ويرجع شغله .. إنتوا كدة  مسحتوا منهجه ولا حلقتوله دقنه وخلاص 

دا لو عندهم شوية ذكاء يسيبوهم براحتهم مرابيين دقنهم .. أهم يبقوا متعلمين ومعروفيين ويتحطوا تحت المراقبة علشان إللى يغلط بجد يتعاقب ..  ولا هى إيه النظرية بالظبط


كنت زمان بسمع الناس إللى عندها شوية حكمة بتقول .. لما تشوف حد ظاهر عليه المعصية متحكمش عليه إنه مش كويس .. ربنا هو الأعلم بالنوايا والقلوب

الغريب إننا دلوقتى بنتمنى العكس ... لما  تشوف حد ظاهر عليه الطاعة سواء راجل مربى دقنه ولا واحدة محجبة ولا منتقبة .. متقولش أكيد أخلاقه زى الزفت .. حتى لو كنت شوفت أمثلة سيئة مرت عليك فى حياتك .. مش حجة مقنعة .. بردو مش من حقك تعمم ..

إللى نفسى حد يفهمهولى أكتر ... الدقن دى هتعوق العمل إزاى بالظبط ؟ واللى بيحصل ده إيه ؟ ليه نفس الناس إللى بتطالب بحرية الإبداع .. فى حاجات زى الزفت تغضب ربنا ومفيهاش أى إبداع زى ما بيقولو ... بيجوا على الشئ إللى يرضى ربنا وبيقيدوا حريته ..

مش خلاص بقى ولا إيه ؟؟ دماعنا هينضف من البلاوى اللى معششة فيه دى ولا لسة شوية .. ولا لسه كتير ؟؟

ليه قنوات وبرامج متكلفة تقعد تعيد وتزيد فى تفاهات ...

النهاردة ماسكين موضوع جلابية المحافظ وعاملين عليها أفلام ؟؟ والراجل برر موقفه وابنه ماشى يحكى لكل الناس حكاية صلاة الفجر والجلابية


المشكلة كانت فى الجلابية ولا فى صلاة الفجر ولا فى إيه بالظبط .. إذا كان دخل المستشفى علشان يطمن على أحوالهم لأن واحد طلب منه كدة ... يعنى كان يقوله استنى لما أروح ألبس البدلة أصلى كفاءتى فى الشغل بتعلى لما بلبس البدلة

والراجل أكيد مكنش متخيل إن الهوليلة دى كلها هتحصل علشان الجلابية  ...عايزين نشتغل بقى ومفيش حاجة تعطلنا لا جلابية ولا شبشب ولا قبقاب .. إللى يقدر يعمل حاجة يعملها بأى شكل وفى أى وقت

خلونا نطلع بقى من عنق الزجاجة وندخل فى الشاليموه  

إحنا مش كنا بنقول نفسنا إللى يمسكوا بلدنا يبقوا  مننا وعايشين عيشتنا وحاسين بينا ويمشوا فى وسطنا  ... طب ليه منحسبهاش كدة وخصوصا إنها أول مرة لما تبقى تتكرر كتير نبقى بقى نلت ونعجن لحد ما نوصل للسر الخطير إللى ورا لبس الجلابية

هواحنا عايزين ايه  ؟ إنتوا عايزين حاجة ؟ أنا مش عايزة حاجة ؟ إلى عايز حاجة يقول ؟

إنتوا عنيكم كويسة ولا إتعديتوا .. أنا لما فضفضت عنيا إرتاحت شوية من البربشة الحمد لله :D بس إحوليت للأسف





 

الثلاثاء، 4 سبتمبر، 2012

كلمتين عايزة أقولهم .. من غير مناسبة ..........

 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 
مساء الخير يا مدونين .. معكم أم بوبة أحد الطيور المهاجرة .. مهاجرة من التدوين .. وكمان مهاجرة من مصر .. بس بفكر أرجع للتدوين بس .. أما مصر لسه شوية أما يظبطوا موضوع  قطعان النور ده أبقى أفكر ..............
 
 
طقت فى دماغى أقول كلمتين جد قبل ما أنام .. موضوع كدة جه فى بالى .. مش عارفة إيه إللى جابه .. بس فى الوقت ده لما بيكون الواحد تحت تأثير النوم .. عادى ممكن يجى فى دماغه أى حاجة من غير مناسبة 

 أحب أنوه بردو قبل ما أتكلم إن كلامى ده غير نابع من تجربة شخصية والحمد لله ولكن تجارب الناس حوالية زى الشمس بنسمع وبنشوف كل يوم عبر لازم نحطها قدام عنينا على طول وأكيد بتأثر فينا ....
 
 ( الكلام كبير صح ... إنتوا لسه شوفتوا حاجة )
 

 أحب أقول لكل بنت نفسها تتجوز أو إتأخرت فى الجواز ... متفتكريش إن السعادة ربنا إقتصرها على المتجوزين وبقيت الناس عايشين فى تعاسة .. السعادة دى رزق ممكن يبقالك نصيب فيه بأى طريقة وفى أى مكان .. ربنا وحده إللى قادر على كدة
لو بصيتى حواليكى هتلاقى ناس كتير إسمهم متجوزين بس بتندم ندم عمرها وكانت تتمنى لو عاشت طول عمرها من غير جواز بس ممرتش بالتجربة دى

 الله أعلم تأخير جوازك أو عدمه ربنا كاتبلك إيه عنده أو عافاكى من إيه يمكن حظك أحسن من ناس كتير جربوا وندموا على التجربة دى وسابت فى حياتهم وحياة غيرهم كمان أثر مش كويس فضل معاهم طول عمرهم

مش المهم تدعى إنك تتجوزى وبس .. الأهم إنك تدعى ربنا يرزقك الزوج الصالح ويجعلك الخير والسعادة فى جوازك منه .. ولو إتأخر أو مجاش خالص متزعليش واحمدى ربنا إنتى أحسن من ناس كتييييييييييييييير واستمتعى بحياتك وعيشيها كويس متفضليش عايشة منتظرة وبس .. إمشى فى طريقك عادى وإللى ليكى نصيب فيه هتشوفيه إن شاء الله

أحب أقول بردو لكل زوجة إتجوزت ولسه ربنا مرزقها بالأولاد .. وحياتها كلها كآبة وحزن ومش قادرة تعيش حياتها كويس هى وجوزها والموضوع ده هو محور حياتهم وكلامهم وكأن الدنيا مش هتمشى من غير أولاد

 .... لو دخلتى أى مستشفى وشوفتى أم محجوزة بإبنها المريض إللى بقاله سنين مغير محل إقامتها ومخليها مقضية حياتها فى المستشفيات من يوم ما إتولد .. هتعرفى إن مش كل طفل بيخلى حياة كل أم جنة ... على أد ما هى بتحبه وتتمنى إنه يخف على أد ما ساعات بتوصل بأمهات إنها تتمنى موت إبنها من كتر ما قلبها وجعها عليه

زى ما ضحكة الطفل بتنور حياة أمه .. بردوا لو دخلت فى جسمه شوكة كأنها دخلت قلبها ... متفتكريش إن كل أم عايشة حياتها بتجرى ورا إبنها وبتلعب معاه وبيضحكوا وضحكهم مالى البيت أيوة فى طبعا أمهات كتير كدة ربنا يباركلهم فى أولادهم يارب.. بس بردو فى أمهات كتير حياتهم إتحولت لجحيم من يوم ما خلفوا .. وعارفين كويس قيمة الوضع إللى انتى فيه ومش راضيه عنه

مش مهم تدعى إن ربنا يرزقك بطفل وخلاص .. إدعيله هو كمان إن ربنا يعافيه من كل سوء ويقر عينك بيه وتفرحى بيه من قلبك .. وبردو متزعليش لو إتأخر أو مجاش خالص وعيشى حياتك وإحمدى ربنا إنتى بردو أحسن من ناس كتير ويمكن ربنا أراد بيكى الخير وانتى مش عارفة

( أنا الظاهر رغيت كتير ... إنتوا كمان مش متعودين على الكلام الجد ده  منى)

علشان كدة أحب أقول لكل إللى شاف كلامى  ده وقال فى سره إيه الرغى الكتير ده يا أم بوبة ......... إن جلاكسى هى إللى هتخلينى أعدى كل ده ( عندما تعشق الشيكولاته :):) تصبحوا على خير

السبت، 26 مايو، 2012

مع السلامة يا مصريييين أنا مسافرة .. هتوحشونى .. ( سلامى لا يشمل الفلول )

السلااااااااااااااام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
إزيكم يا مدونين عاملين إيه .
 وحشتونى قولت أما أدخل أبص بصة أهو بالمرة أهوى المدونة بتاعتى شوية بقالها يجى أكتر من سنة مفتحتهاش وتلاقيها مكمكمة وفيها شوية صور قديمة شيلتها ونفضتها كدة ورشيت إنتوا عارفين بقى الصيف والنمل بيبقى عامل إزاى 

وقولت أما أشوفكم فى ظل هذه الظروف العصيبة التى تمر بها البلاد عاملين إيه .. فرحانين ولا زعلانييين .. شبعانيييييين ولا جعانييييييين , هادييين ولا متعصبيييييين و مشفشقييييين

شفتوا إللى حصل  : 

أنا قبل ما الثورة تبدأ كنت منتظرة إبنى أحمد يشرف .. ويلاقى الدنيا بقت تمام وريس حلو إبن حلال والحياة إتغيرت .. 
والحمد لله حسنى سمع كلامى وانصرف قبل ما ميدو يشرف وينور .. 
والواد يعين أمه جه على نفسه وقعد سنة بحالها فى بلد ملهاش ريس ..
 والنهاردة أحمد إبنى كمل سنة بالتمام والكمال ربنا يبارك فى عمره ويرزقه طول العمر وحسن العمل ....

يقوووووووووم بعد كل ده يا شعب مصر .. أو بمعنى أصح الفلول من شعب مصر .. تبقوا عايزين شفيق ... شفييييييييييق .. شفيييييييييييق ياراجل

لأ لأ لأ أحمد زعلان بجد ..       

عامة أنا أصلا سايبة مصر قريب  .. كنت زعلانة أوى .. بس بصراحة من إمبارح  مش زعلانة خالص..
 ونويت أخد جنسية البلد إللى هروحها أهو بالمرة لو ميدو إتجنن وحب يرشح نفسه رئيس لمصر يستبعدوه .. 
وعندى حضانة هنا فى مصر إسمها بيبى سكول هغير إسمها .. هسميها بيبى فلول .... متنسوش بقى تبقوا تحضروا إجتماع أولياء الفلول أول كل شهر

أنا خلاص بحضر شنطتى وماشية هتوحشونى يا مصرييين 
المصريين اللى بجد .. الفلول أكيد مش هيوحشونى

دول بوبة وميدو بيساعدونى فى تحضير الشنط